توزر: ندوة للتحسيس والتعريف بمفهوم المواطنة والشأن العام من أجل إرساء ثقافة الاهتمام بالشأن العام

توزر 22 ديسمبر 2018 (وات) –

نظّمت جمعية العمل المواطني بالشراكة مع عدد من نسيج الجمعيات في ولاية توزر السبت ندوة بعنوان المواطنة والشأن العام وهي تتنزّل في إطار الأنشطة التحسيسية للجمعية والتعريف بمفهوم المواطنة ودفع المواطن الى المشاركة والاهتمام بالشأن العام. وبيّن سالم كشبورة رئيس الجمعية في تصريح لمراسلة (وات) أن مداخلات الندوة عرفت بمفهوم المواطنة باعتباره يتجاوز الانتماء الجغرافي بل هو مفهوم أوسع يتضمن المشاركة في الشأن العام معتبرا أن التخلي عن المشاركة هو تخلي عن دوره المواطني ليتولى أشخاص آخرون تقرير مصيرهم ملاحظا أن التصويت هو من بين الحقوق المواطنية التي وجب على أي فرد القيام بها. وأضاف أن المشاركين توزّعوا الى فرق عمل لتهتم كل واحدة بمجموعة من المواضيع منها الشباب والتشغيل والماء والطاقة والصحة والجانب الثقافي والتعريف بإسهامات الجهة الثقافية والعلمية، معتبرا أن هذه المواضيع تتنزل في صلب الاهتمام بالشأن العام موضحا أن الجمعية تسعى الى تكوين فرع لها في توزر وفي بقية الجهات وتوفير الإحاطة للشركاء من أجل التحسيس والتكوين في هذا المجال. وذكر شكري الذويبي الناشط في المجتمع المدني بولاية توزر أن الندوة تناولت بناء الدولة المدنية وقيم المواطنة، معتبرا أن النقاشات التي أتاحتها الندوة كانت ثريّة خاصة فيما يتعلّق بوضع تونس الحالي وخطر بعض القطاعات في الوقت الذي تشهد فيه البلاد الانتقال الديمقراطي من خلال ما تخلقه من تسلط على الدولة حسب رأيه وهو ما يمثّل خطرا على الدولة المدنية ودولة الحقوق والحريات. ولاحظ عدد من المشاركين من ممثلي المجتمع المدني أن المواطن يتحمل جزءا من المسؤولية في فشل من تم انتخابهم للتصرف في الشأن العام وعدم قدرتهم على الإلمام بالمشاغل والمطالب الحقيقية وذلك بسبب ضعف المشاركة في الانتخابات التي لم تتجاوز العشرين بالمائة في الانتخابات البلدية الأخيرة معتبرين أن المهتمين بالشأن العام عليهم تحسيس المواطن بحسن اختيار من يتصرف في شؤونه مشيرين الى أن عدم المشاركة في الانتخابات سواء للتعبير عن موقف أو عن جهل فإن نتائجه واحدة وهو اختيار نخبة لا تمثل الشريحة الكبيرة من المواطنين. ص م/جود

Leave a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *